الصحة تدشن العمل بمركز فحص متداولي الأغذية في الفروانية

0
53

دشّنت وزارة الصحة العمل في مركز فحص متداولي الأغذية في مستشفى الفروانية القديم، ليعد المركز الثاني الذي يقدم الخدمة على مستوى البلاد.

من جهته أوضح وكيل وزارة الصحة لشؤون الصحة العامة الدكتور المنذر الحساوي أن المركز سيتولى تقديم خدمات الفحص لجميع لمتداولي الأغذية والعاملين في المنشآت الغذائية، وأيضا الفئات المهنية الأخرى والتي تعتمد على التعامل المباشر واللصيق مع أفراد المجتمع، ويتحتم عليها الحصول على بطاقة لياقة صحية كشرط أساسي لمزاولة عملها، كالعاملين في صالونات التجميل، والمعاهد الصحية، والمصابغ، والزهور، وأسماك الزينة.

وعن الدور المنوط بهذه المراكز، أشار الدكتور المنذر إلى أنها تتولى تقديم الفحوصات للشريحة المشمولة بهذه الخدمة، وتشمل الفحوصات المخبرية، ومنها فحص الدم للتأكد من عدم الإصابة بفيروس نقص، وأيضا للتأكد من عدم الإصابة بفيروسات الالتهاب الكبدي الوبائي «ب، ج»، ويتم إجراؤه فقط للعاملين في صالونات التجميل والمعاهد الصحية، إلى جانب إجراء أشعة الصدر لجميع الفئات المستهدفة للتأكد من خلو المراجع من مرض الدرن الفعال، إضافة لبعض الفحوصات لمتداولي الأغذية، للتأكد من خلوهم من البكتيريا والطفيليات التي قد تنتقل عن طريق الأيدي.

كما بين الحساوي أن من الفحوصات التي تقوم بها هذه المراكز أيضا فحص اللياقة الظاهري، والذي يقوم به أطباء مختصون للتأكد من النظافة العامة، وخلو المريض من الأمراض الجلدية، والحروق والجروح، وأمراض التنفس والحلق، إلى جانب تقديم هذه المراكز خدمات التطعيم للشرائح المستهدفة كطعم التيفوئيد، والتهاب الكبدي الوبائي «أ» لمتداولي الأغذية فقط، وطعم التيتانوس والإنفلونزا لجميع الفئات، وطعم كوفيد-19 المحدث «أحادي التكافؤ».

وأوضح أن ما تقدمه هذه المراكز من خدمات وفحوصات تستهدف كركيزة أساسية الحد من انتشار الأمراض التي قد تنقل عن طريق الأطعمة والأيدي الملوثة، بهدف تحقيق السلامة الغذائية، والحد من انتشار الأمراض الجلدية، وأمراض الجهاز التنفسي، فضلا عن التوعية الغذائية والصحية للعاملين من الفئات المعنية.

وبيّن أن مركز الفروانية يعد المركز الثاني لتقديم هذه الخدمة على مستوى البلاد، بعد المركز الكائن في منطقة شرق، لافتا إلى أنه سيعمل بطاقة إجمالية تصل لنحو 2000 مراجع يوميا للأفراد، ولمراجعة القسم يقوم المراجع بحجز موعد على منصتي «متى»، أو سهل.

من جانبه قال مدير مركز التوصل الصحي، والمتحدث الرسمى باسم وزارة الصحة الدكتور عبدالله السند، إن تدشين المركز الثاني لفحص متداولي الأغذية جاء في إطار حرص الوزارة على ضمان جودة وسلامة الأغذية، والامتثال للمعايير الصحية ذات الصلة

وبين أن الشريحة المشمولة بخدمات هذه المراكز في البلاد تبلغ نحو نصف مليون شخص سنويا (500 ألف)، وهو ما يخفف بدوره الضغط على مركز فحص متداولي الاغذية في منطقة شرق، تعزيزا لضمان جودة وسلامة الأغذية التي يتم تداولها، وتوفير غذاء صحي وآمن للمستهلكين، بالتعاون مع الهيئة العامة للغذاء والتغذية.

ولفت السند إلى أنه في إطار جهود التحول الرقمي للخدمات الصحية، وتخفيف ضغط مراجعة هذه المراكز، فقد تم تدشين خدمة تسلم بطاقة اللياقة الصحية الكترونيا من خلال تطبيق «كويت صحة»، وتطبيق «سهل»، والتي تكون صالحة لمدة عام واحد فقط وتجدد، وذلك دون الحاجة لمراجعة القسم عند الاستلام.

وثمن المتحدث الرسمي للوزارة في الختام جهود قطاع الصحة العامة برئاسة وكيل القطاع الدكتور المنذر الحساوي، على التوسع في مراكز تقديم هذه الخدمة للارتقاء في جودتها، وعلى نوعية الخدمات الصحية المقدمة عبر قطاع الصحة العامة.