برعاية كريمة من رئيس جمهورية مصر العربية البابطين الثقافية ” تعقد منتداها العالمي الثالث لثقافة السلام العادل الثلاثاء القادم بحضور شخصيات سياسية وأكاديمية وثقافية عالمية

0
35

 

تحت الرعاية الكريمة لفخامة رئيس جمهورية مصر العربية عبدالفتاح السيسي تعقد مؤسسة عبدالعزيز سعود البابطين الثقافية منتداها الثالث لثقافة والسلام العادل تحت عنوان “السلام العادل من أجل التنمية”، خلال الفترة من 20 وحتى 22 فبراير الجاري في العاصمة المصرية القاهرة.

يفتتح المنتدى معالي وزير الإعلام والثقافة عبد الرحمن المطيري والدكتورة نيفين الكيلاني وزيرة الثقافة في جمهورية مصر العربية،وبحضور نخبة من رؤساء الدول والحكومات ورؤساء البرلمانات والوزراء،وبمشاركة كبيرة من السياسيين والمفكرين والمثقفين والإعلاميين من مختلف دول العالم،

وقال سعود عبدالعزيز البابطين نائب رئيس مجلس أمناء مؤسسة عبدالعزيز سعود البابطين “يعقد هذا المنتدى في وقت عصيب هو أحوج ما يكون فيه العالم أجمع إلى نشر مفاهيم السلام وتعزيز قيم الإنسانية، وهو ما نادت به جميع الأديان، مشيراً إلى ضرورة أن يتحد الجميع لنبذ الظلام والجهل ليحل نور السلام في كل مكان مما يفتح آفاقا أوسع للتفاهم وقبول الآخر بين الثقافات والأديان الأخرى، مؤكداً أن السلام مطلب راسخ لأنه يسمح بالتنمية والانسجام ويوحد القلوب ويفتح المستقبل أمام الإنسانية لتعيش بسلام.

وأشارالبابطين بأن جلسات وأعمال المنتدى ستُنظم في 6 جلسات تتصل غاياتها ونتائجها المتوقعة بشكل وثيق في ضوء الهدف المشترك المتمثل في ايجاد سبل دفع عملية التنمية إقليميًّا وعالميًّا من خلال ترسيخ ثقافة الحوار والتفاهم والسلام العادل على كافة المستويات سياسيًّا واقتصاديًّا وثقافيًّا واجتماعيًّا.

وأعلنت مؤسسة عبدالعزيز سعود البابطين الثقافية عن البرنامج وأسماء المتحدثين في «المنتدى العالمي الثالث لثقافة السلام العادل.

ويأتي برنامج المنتدى كالتالي:-

اليوم الأول: الثلاثاء 20 فبراير 2024م  سيشهد صباحاً افتتاح المنتدى ، وستناقش الجلسة الأولى تحت عنوان “السلام والتنمية السياسية”

ويترأس الجلسة الدكتور علي الدين هلال من مصر ،ومعقب الرئيس كونستانتينوس أداميديس من قبرص

ويتحدث فيها السير طوني بالدوي من انجلترا والكاتب والمفكر الكويتي الدكتور محمد الرميحي حول “كفاءة الإدارة الحكومية والتنمية”، بينما يتحدث الدكتور أربين سي سي من ألبانيا والدكتور معتز سلامة من مصر عن “المشاركة الشعبية والتنمية”.

الجلسة الثانية: تعقد تحت عنوان “السلام والتنمية المؤسسية”

ويترأس الجلسة العقيد الدكتورة ميزسكا جوسكاوسكا من بريطانيا ، ومعقب الرئيس دكتور سعيد المصري من مصر ويتحدث الفرنسي جان كريستوف ياس والدكتورة نهلة محمود أحمد من مصر عن “بناء المؤسسات ودورها في ترسيخ التنمية”، بينما يتحدث السفير البريطاني جيمس وات والدكتور منى المالكي من السعودية عن “تفعيل دور المؤسسات غير الحكومية في التنمية

اليوم الثاني: الأربعاء 21 فبراير 2024م ، تعقد الجلسة الثالثة بعنوان “السلام والتنمية الاجتماعية، ويترأس الجلسة دكتور رشيد الحمد من الكويت ، ومعقب الرئيس الكتورة منى الحديدي من مصر، وتتحدث فيها كلاً من الدكتورة جيلدا هوزا من ألبانيا والدكتورة نيفين مسعد من مصر عن “تأمين الادماج والمشاركة للمرأة والشباب”، بينما يتحدث كلا من الدكتور جوردون ساموث من مالطا والدكتور أنس بوهلال من فنلندا عن “توجيه برامج التنمية – الصحة والتعليم والعمران”.

أما الجلسة الرابعة والتي تعقد تحت عنوان “السلام والتنمية الثقافية” ويترأس الجلسة دكتور أحمد زايد من مصر ومعقب الرئيس دكتور باري تومالين من بريطانيا ،يتحدث فيها الدكتور كارستين شويرب من مالطا ودكتور زهير توفيق من الأردن حول “جدلية التراث والتحديث”، بينما يتحدث الدكتور خوان بيدرو من أسبانيا وعبدالإله بلقزيز من المغرب عن “إشكالية مفهوم الدولة الوطنية”.

اليوم الثالث : الخميس 22 فبراير 2024م  تعقد الجلسة الخامسة تحت عنوان “السلام والتنمية الإقتصادية”، يترأس الجلسة الدكتور أحمد عتيقة من ليبيا ، ومعقب الرئيس الدكتورة عادلة رجب من مصر ،ويتحدث الدكتور جوليوس سين من إنجلترا وعامر التميمي من الكويت عن “اقتصاد السوق الحر”، بينما يتحدث الدكتور أناستاس أنجيلي من ألبانيا ومواطنته الدكتورة نيفيلا راما عن “اقتصاد السوق الاشتراكية

أما الجلسة السادسة  تعقد كـــ”جلسة خاصة” : يترأس الجلسة لانا مامكغ من الأردن ويتحدث فيها كلاً من دكتور نبيل عياد من بريطانيا ، دكتورة باربرا ميخلاك من بولندا ، دكتور إرشاد هرمزلو من تركيا ، دكتور عبدالحق عزوزي من المغرب

يذكر أن مؤسسة عبدالعزيز سعود البابطين الثقافية عقدت المنتدى العالمي الأول لثقافة السلام بمحكمة العدل الدولية في العاصمة الهولندية لاهاي في يونيو 2019 حول موضوع تعليم السلام لحماية التراث الثقافي، كما عقدت المنتدى العالمي الثاني لثقافة السلام العادل بمدينة فاليتا عاصمة مالطا برعاية رئيس مالطا جورج فيلا في مارس 2022 حول موضوع القيادة من أجل السلام العادل، فيما تحتضن القاهرة النسخة الثالثة من المنتدى.