سمو الأمير يبعث ببرقتي شكر لخادم الحرمين الشريفين وولي العهد السعودي

0
20
#image_title

بعث حضرة صاحب السمو أمير البلاد الشيخ مشعل الأحمد الجابر الصباح حفظه الله ورعاه ببرقية لأخيه خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ملك المملكة العربية السعودية الشقيقة هذا نصها: “بسم الله الرحمن الرحيم خادم الحرمين الشريفين الأخ العزيز الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود حفظه الله ورعاه ملك المملكة العربية السعودية الشقيقة السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.. وبعد ،،، يطيب لنا ونحن نغادر أرض الشقيقة الكبرى المملكة العربية السعودية بعد حضور الاجتماع الخاص للمنتدى الاقتصادي العالمي بعنوان (التعاون الدولي والنمو والطاقة من أجل التنمية) أن نعرب لكم عن أعمق آيات الشكر وأصدق معاني الامتنان لما حظينا به وأعضاء الوفد المرافق من حسن وفادة وكرم ضيافة وحفاوة أصيلة نابعة من سجاياكم معبرة عن عمق الروابط التاريخية ووشائج الأخوة الوثيقة التي تجمع بلدينا وشعبينا الشقيقين.

ونؤكد أن استضافة بلدكم الشقيق لهذا المنتدى الاقتصادي العالمي بمشاركة دولية واسعة جاء ترسيخا لدوره الريادي والثقة الدولية التي يحظى بها وتجسيدا لحرصه على تعزيز آفاق التعاون الدولي وتحفيز كافة الجهود المشتركة لتحقيق النمو الاقتصادي المستدام في ظل التحديات العالمية الراهنة مشيدين بكل التقدير بما بذل من جهود واضحة وعمل دؤوب وتنظيم متميز للوصول بهذا المنتدى إلى مراتب النجاح.

وندعو الله (عز وجل) أن يحفظكم – أخي العزيز – ويمتعكم بموفور الصحة وتمام العافية وأن يحفظ المملكة العربية السعودية وشعبها الشقيق ويديم عليها الرفعة والازدهار في ظل قيادتكم الحكيمة.

وتقبلوا خالص التقدير”.
مشعل الأحمد الجابر الصباح أمير دولة الكويت

كما بعث حضرة صاحب السمو أمير البلاد الشيخ مشعل الأحمد الجابر الصباح حفظه الله ورعاه ببرقية لأخيه صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ولي العهد رئيس مجلس الوزراء في المملكة العربية السعودية الشقيقة، هذا نصها: “بسم الله الرحمن الرحيم صاحب السمو الملكي الأخ العزيز الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود حفظه الله ولي العهد رئيس مجلس الوزراء بالمملكة العربية السعودية الشقيقة السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.. وبعد ،،، يسرنا وأعضاء الوفد المرافق لنا في ختام زيارتنا للمملكة العربية السعودية الشقيقة، بعد حضور الاجتماع الخاص للمنتدى الاقتصادي العالمي بعنوان (التعاون الدولي والنمو والطاقة من أجل التنمية)، أن نعرب لسموكم عن عميق الشكر وبالغ التقدير والامتنان، لما لمسناه من حسن استقبال وكرم ضيافة وحفاوة أخوية، تنم عن عمق الروابط التاريخية ووشائج الأخوة الوثيقة التي تربط بلدينا وشعبينا الشقيقين. ونود أن نسجل بكل التقدير والثناء ما بذله بلدكم الشقيق من جهود حثيثة في حسن التنظيم والإعداد المتميز لاستضافة هذا المنتدى العالمي الهام بمشاركة دولية واسعة، والذي جسد مكانته المرموقة البارزة على الساحة الاقتصادية العالمية، مؤكدا أن الحوارات المثمرة والنقاشات البناءة التي دارت خلال المنتدى ستسهم في الوصول إلى نتائج إيجابية تدفع عجلة التعاون العالمي، وتحقق النمو الاقتصادي المستدام، وتلبي التطلعات في ظل التحديات العالمية الراهنة.

وأبعث لسموكم أطيب التمنيات بموفور الصحة وتمام العافية راجيا للمملكة العربية السعودية وشعبها الشقيق موصول التقدم والرفعة والازدهار في ظل القيادة الحكيمة لأخي العزيز خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، ملك المملكة العربية السعودية الشقيقة بمعاضدة سموكم (حفظكما الله ورعاكما).

ولسموكم خالص مودتي وتقديري الأخوي،،،”.
مشعل الأحمد الجابر الصباح أمير دولة الكويت