الاستراتيجيات الحكومية ورؤية الكويت.. ورشة عمل بحضور جهات الدولة والمجتمع المدني

0
33

 

في ورشة جمعت جهات الدولة والمجتمع المدني
العنزي: أصبح لزاما علينا تحقيق الترابط بين الخطط الإستراتيجية وبين رؤية الدولة وخطتها التنموية

الورشة تهدف إلى تعزيز وترسيخ مفاهيم التخطيط الإستراتيجي
مشاركة بعض الجهات المختصة بالتخطيط الاستراتيجي كمقيمين ومتابعين لأعمال الورشة

أقامت الأمانة العامة للمجلس الأعلى للتخطيط والتنمية ورشة عمل بعنوان ” الاستراتيجيات الحكومية ومدى مواءمتها مع رؤية الكويت وأهداف التنمية المستدامة” بحضور جهات الدولة والمجتمع المدني، حيث تم الورشة استعراض استراتيجيتيها .


وبهذه المناسبة قال لعام الأمين العام المساعد لشئون المجلس الأعلى واستشراف المستقبل بالتكليف أحمد جاعد العنزي ” إيمانا بأهمية التخطيط الإستراتيجي وحيث أننا في زمن أصبح التخطيط فيه سياسة يجب أن نسير على هديه وبات سمة من سمات الحياة المعاصرة لكل من يسعى إلى مستقبل أفضل، أصبح من الضروري تعزيز هذا الفكر لدى كافة الجهات الحكومية من أفراد ومؤسسات لتحقيق التناغم والانسجام فيما بينها”. وأكد العنزي أنه انطلاقا من دور الأمانة العامة للمجلس الأعلى للتخطيط والتنمية في وضع الأسس والقواعد المرتبطة في وضع الاستراتيجيات والسياسات العامة في الدولة فقد تم الدعوة لعقد هذه الورشة بهدف تعزيز وترسيخ المفاهيم في هذا المجال وتبادل الخبرات والتجارب، وحتى يتمكن المختصين للسير في مسارا واحدا في اتجاه تحقيق رؤية الكويت 2035.
وأكد العنزي في كلمته أن التخطيط الإستراتيجي هو عملية تحديد الأهداف والغايات طويلة المدى ووضع الخطط اللازمة لتحقيقها، وهو ضروري لتحقيق التنمية بكافة أشكالها، ولأنه يساعد على تحديد الاتجاه العام للتنمية ويحدد أهدافها وأولوياتها. ولتحقيق أفضل النتائج والتطلعات التي نسعى إليها أصبح لزاما علينا تحقيق الترابط بين الخطط الإستراتيجية للجهات الحكومية وبين رؤية الدولة وخطتها التنموية، وبرنامج عمل الحكومة، وأهداف التنمية المستدامة وذلك حتى نسير في اتجاه واحد وبتناغم وانسجام بين كافة الأطراف، وبالتالي جنى الفوائد العديدة ومن أهمها تحقيق أهداف التنمية بأكثر فعالية وكفاءة، وتنسيق الجهود بين مختلف الجهات المعنية بالتنمية. وذكر العنزي أنه من أجل تحقيق الاستفادة في هذه الورشة ارتأينا أهمية مشاركة بعض الجهات المختصة بالتخطيط الاستراتيجي كمقيمين ومتابعين لأعمال الورشة وذلك لما لهذه الجهات من خبرات ودور فاعل في هذا المجال. وختم قوله ” لذا نامل أن تحقق هذه الورشة الهدف الذي نطمح إليه، وأن يتم خلالها تبادل التجارب والخبرات فيما بين الجهات المختصة بما يحقق ويعزز عملية التخطيط الإستراتيجي من أجل التنمية