سمو الأمير والرئيس المصري يعقدان جلسة مباحثات

0
15
#image_title

أقيمت في قصر الاتحادية، بالعاصمة المصرية القاهرة، اليوم الثلاثاء، مراسم الاستقبال الرسمية لحضرة صاحب السمو أمير البلاد، الشيخ مشعل الأحمد، حفظه الله ورعاه، وذلك بمناسبة زيارة دولة لسموه رعاه الله، لجمهورية مصر العربية الشقيقة.

ولدى وصول الموكب الرسمي إلى قصر الاتحادية، نفخت الأبواق، وأطلقت المدفعية إحدى وعشرين طلقة ترحيباً بقدوم سموه رعاه الله.

بعدها، تم عزف السلام الوطني لدولة الكويت، والسلام الجمهوري لجمهورية مصر العربية. ثم تفضل سموه رعاه الله، بمصافحة عدد من كبار المسؤولين بالحكومة المصرية، كما قام الرئيس عبدالفتاح السيسي، بمصافحة أعضاء الوفد الرسمي المرافق لسموه حفظه الله.

وبحفظ الله ورعايته، وصل حضرة صاحب السمو أمير البلاد، والوفد الرسمي المرافق لسموه، عصر اليوم الثلاثاء، إلى العاصمة المصرية، القاهرة.

وكان في مقدمة مستقبلي سموه رعاه الله على أرض المطار، الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي.

وتشكلت بعثة الشرف المرافقة لسموه رعاه الله، برئاسة وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، عمرو طلعت.

كما كان في استقبال سموه حفظه الله، سفير دولة الكويت لدى مصر، غانم الغانم، ومندوب دولة الكويت الدائم لدى جامعة الدول العربية، السفير طلال المطيري. هذا، ويرافق سموه رعاه الله، وفد رسمي يضم كلاً من وزير المالية وزير الدولة للشؤون الاقتصادية والاستثمار د. أنور المضف، ووزير الخارجية عبدالله اليحيا، وكبار المسؤولين بالديوان الأميري.

وقد كان في وداع سموه رعاه الله على أرض المطار، لدى مغادرة البلاد، نائب الأمير، الشيخ أحمد العبدالله، رئيس مجلس الوزراء المكلف بتشكيل الحكومة، وسمو الشيخ ناصر المحمد، وسمو الشيخ صباح الخالد، وسمو الشيخ د. محمد الصباح، رئيس مجلس الوزراء المكلف بتصريف العاجل من الأمور، ونائب رئيس الحرس الوطني، الشيخ فيصل النواف، ونائب رئيس مجلس الوزراء، وزير الدفاع، وزير الداخلية بالوكالة الشيخ فهد اليوسف، ووزير شؤون الديوان الأميري، الشيخ محمد العبدالله، ونائب رئيس مجلس الوزراء، وزير الدولة لشؤون مجلس الوزراء، شريدة المعوشرجي، ونائب رئيس مجلس الوزراء وزير النفط، د. عماد العتيقي وكبار المسؤولين بالدولة.