الهلال الأحمر الكويتي: الأوضاع في قطاع غزة تتطلب تحركا سريعا لتقديم المساعدات

0
48
#image_title

كونا – أكدت جمعية الهلال الأحمر الكويتي أن الأوضاع المأساوية للشعب الفلسطيني في قطاع غزة تتطلب تحركا سريعا لتقديم المساعدات لضحايا التصعيد العسكري من قبل الاحتلال الإسرائيلي واتخاذ موقف ملزم باحترام مبادئ القانون الدولي الإنساني والاتفاقيات المرتبطة به.
جاء ذلك في تصريح للأمين العام لجمعية الهلال الأحمر مها البرجس على هامش الاجتماع الطارئ للمنظمة العربية للهلال الأحمر والصليب الأحمر عبر الاتصال المرئي.
وقالت البرجس إن هذا الاجتماع عقد بناء على طلب جمعية الهلال الأحمر الكويتي في ظل العدوان الإسرائيلي المستمر الذي خلف أعدادا كبيرة من الشهداء والجرحى وأدى إلى نزوح آلاف الفلسطينيين من منازلهم.
وأكدت البرجس أهمية إبراز الانتهاكات والخروقات التي تشهدها الأراضي الفلسطينية وضرورة مناشدة المجتمع الدولي لتحمل مسؤوليته في هذا الشأن.
وذكرت أن الاجتماع ناقش الأزمة الإنسانية في قطاع غزة إضافة والتنسيق في تقديم المساعدات للمتضررين ومضاعفة الجهود نظرا للأوضاع المأساوية التي يعيشها الشعب الفلسطيني.
وأضافت أن الاجتماع أدان اعتداءات الاحتلال الإسرائيلي وطالب المجتمع الدولي والحركة الدولية للصليب الأحمر والهلال الأحمر بضرورة التدخل العاجل لوقف هذه الاعتداءات.
وأشارت إلى أن الاجتماع أكد على ضرورة حشد الجهود الإنسانية لتقديم الدعم للهلال الأحمر الفلسطيني ليتمكن من أداء مهامه الإنسانية مؤكدة أهمية وقوف الجمعيات الوطنية والهيئات العربية مع الشعب الفلسطيني.
وأوضحت أن الاجتماع دعا المجتمع الدولي بمؤسساته الحكومية وغير الحكومية لأهمية التحرك السريع لوقف العمليات العسكرية وإلزام الاحتلال الإسرائيلي باحترام المبادئ الأساسية للقانون الدولي الإنساني والاتفاقية الملزمة لضمان حماية المدنيين في كافة الأراضي الفلسطينية المحتلة وفتح المعابر لإيصال المساعدات الإغاثية.
وأشارت البرجس إلى أن جمعية الهلال الأحمر الكويتي سعت لإطلاق سلسلة من النشاطات لتقديم مساعدات عاجلة للنازحين في غزة عبر توزيع المواد الغذائية والوجبات اليومية والمستلزمات الطبية لمواجهة هذه الأزمة بالتعاون مع جمعيات الهلال الأحمر العربية والمنظمات الإنسانية.